Lost City
عانقت جدران مدينتنا
عطر قدومك ... وتزيّنت
مساحاته بأعذب عبارات الود والترحيب
اذا كنت واحدا من سكانها فتفضل بالدخول اليها فهي بانتظارك
و ان كنت زائرا جديدا توجه نحو مكتب التسجيل و خذ مفاتيح بيتك
لتتعرف على جيرانك و اذا حصل و ضعت في مدينتنا الجا الى مكتب الاستعلامات
نرجو لك قضاء وقت ممتع
بمنتديات LOst ciTY

Lost City


 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 العادات و التقاليد الصحراوية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Anneliese
عمدة المدينة
عمدة المدينة
avatar

الجنس الجنس : انثى
العمر العمر : 23
عدد المساهمات عدد المساهمات : 5370
نقاط نقاط : 20538

مُساهمةموضوع: العادات و التقاليد الصحراوية   الأحد 27 يونيو - 3:09

العادات و
التقاليد الصحراوية


يتفرد المجتمع الصحراوي بالأقاليم الجنوبية للمملكة
المغربية بمجموعة
من العادات والتقاليد والاحتفاليات الخاصة ،
منها ما يرتبط بجوانب الحياة المتباينة
من ولادة
وعقيقة و سنة ختان الذكور من الأطفال التي يسميها الصحراويين" الطهارة
" وخطبة وزواج وطلاق
وموت ودفن ، ومنها ما يرتبط بالمواسم والشهور الدينية خاصة
مناسبتي عيدي الفطر والأضحى وشهري شعبان و رمضان
.

بالإضافة
إلى ذلك هناك
عادات أخرى تتعلق بفنون الطبخ
التقليدي أي المشروبات والمأكولات الشعبية واللباس
الصحراوي التقليدي ومنه "الملحفة" التي تلبسها نساء الصحراء
و" الدراعة" كلباس خاص
بالرجال
.

هذا فضلا
عن طقوس الكرم والضيافة والترفيه ومكونات وترتيب المسكن
الخاص( الخيمة أو البيت العصري ) ومبادئ التربية وأدبيات
التضامن مع الغير والعلاقة
مع الماشية ومختلف
الحيوانات ومنها بشكل رئيس الجمل سفينة الصحراء المتميزة التي لا
تمل أو تكل أو تخون الصحراوي ومهما كانت الظروف


الملحفة :
تشكل الملاحف معرضا فنيا متنقلا، يؤثت
فضاء الأقاليم الجنوبية المغربية
كزي تقليدي
نسائي، يجمع بين جمالية الشكل وتناسق الألوان. ويجسد مظهرا من مظاهر
التراث المغربي الأصيل الغني والمتنوع. وكما تعتبر الملاحيف
الزي الرسمي والمفضل
لدى المرأة الصحراوية، حيث
تشكل جزء من هويتها وانتمائها إلى بيئة مغربية، تحمل في
طياتها قيم المجتمع البدوي التقليدي المحافظ .والذي يفرض على
المرأة أن تكون محتشمة
احتراما لمبادئ الدين
الإسلامي الحنيف. و الميزة التي تميز هذا اللباس النسوي وحدة
التفصيل بحيث أنه لا يحتاج إلى خياطة، وإنما فقط عقدتين من
الأعلى لتأمين دائرتين
يطلق عليهما "خلالين"
يمكنان المرأة من إخراج رأسها ويدها وإحاطته بجزء من الثوب
ولف جسمها بالباقي.
ولقد تميزت الملاحيف قديما
بالتنوع، سواء
من حيث طبيعة الثوب (الخنط)، أومن
حيث التسميات المرتبطة بها. ومن بين أهم وأقدم
الملاحيف
لدى النساء الصحراويات، نذكر: ساغمبوا، صافانا، واخ النعامة، كاز. والتي
تسمى أيضا بلمان الغنية بمادة النيلة، وهي الأكثر إستعمالا
ثم النحيف... دوماس،
دالاس، كوكا، لمبيرد، توبيت
رش تيدكت، لمكيمش، السنتور، ثم أخيرا وليس آخرا ملاحيف
النيلة. المصبغة بمادة النيلة، وهي مادة زرقاء داكنة أقرب
إلى السواد، تستعمل
لغايات كثيرة منها مقاومة
أشعة الشمس الحارة. وحماية الجلد من بعض الإصابات الناتجة
عن ذلك. فضلا عن كون استعمال هذه المادة "النيلة" والغسيل
بعدها، يضفي على البشرة
طابعا أنيقا وجماليا حيث
تساهم في صفاء البشرة، ونعومتها والمحافظة على لونها، فهي
بذلك تؤدي الدورين معا "الجمالي والنفعي. كما تجدر الإشارة
إلى أن الملحفة قد مرت
خصوصا في صباغتها بمراحل
كثيرة، خصوصا على مستوى التقنية. أي تقنية الصر التي كانت
الأكثر استعمالا وربما هذه التقنية كان لها ارتباطا وثيقا
بتقنية تشكيلية هي تقنية
الباتيك، وهي عملية
تجميع وتجعيد وتشميع القماش ووضعه داخل الصباعة (بكيفية
التغميس) بشكل عفوي، وبعد القيام بفتحها تظهر الألوان
متشابكة ومتجانسة، بشكل عفوي
ولكن للعفوية ايضا
ما يبررها، وما يؤكد على أهميتها الجمالية والتقنية
.
ما على مستوى الألوان المستعملة، فيمكن تقسيمها إلى نوعين،
فهناك
ألوانا خاصة بفئة الشابات، غالبا ما تكون
زاهية وفاتحة أو إشراقية بكل درجاتها
الضوئية،
وهناك ألوان أخرى ترتبط بفئة المسنات غالبا بحيث يفضلن الألوان الداكنة
والقاتمة. وفي ذلك إحاءات وذلالات كثيرة ومتعددة ومن هنا
تبرز ملاحظة مهمة مفادها
تمسك النساء المسنات
باللون الاسود، وارتداء الشابات الصغيرات الألوان
الفاتحةوالإشراقية.
ويعود السبب في هذه الامتيازات
إلى الدلالة
العميقة للون. لأنه يعتقد أن اللون
من المنظور الذي نتحدث عنه يمثل رمزا يؤكد على
انتماء
طبقي معين، وهوية معينة. لدرجة يكون فيها من غير اللائق على المرأة المسنة
أن ترتدي ملحفة مزركشة الألوان، بقدر ما ترتدي الأسود
والرمادي والأبيض. ونظن أن
هذا الميل إلى هذه
الألوان القاتمة، يرتبط أساسا بالانتماء العمري، وكذلك بالانتماء
الاجتماعي. ويمكن القول أيضا بأن ارتباطهم بهذه الألوان
القاتمة، هو دلالة على أن
الجيل القديم يفضل
البساطة في العيش
.
كما تجدر الإشارة إلى أن كل نوع من
أنواع
الملاحيف له طبقة اجتماعية، فمثلا نجد
ملاحيف الشرك، والإنصاف النبيلة، ولكحال. وهي
ملاحيف
كثيرة الصباغة شديدة السواد، غالبا ما تكون عند سيدات القبيلة نظرا
لندرتها
وارتفاع ثمنها.
وهناك
ملحفة النعامة، سميت بهذا الإسم
لوجود رسومات
النعامة بها، وهي شديدة السواد، يلتصق سوادها بالبشرة ويلبسها عموم
النساء.
كما تجدر الإشارة إلى أن
المرأة الصحراوية، كانت تفرض على بناتها
ارتداء
الملحفة، نظرا لزواجهن في سن مبكرة. حيث كان يتم تقسيم الملحفة إلى نصفين،
والتي كانت يتراوح طولها ما بين 5 و 10 أمتار، ترتدي
إحداهما الفتاة التي كانت تفرض
عليها مزاولة بعض
الأعمال اليومية كالرعي والسقي وجمع الحطب ومراقبة الخيمة. وكانت
الفتيات تتأقلمن مع هذه الملاحيف، بالتدريج لدرجة أنهن
يعتبرن عدم ارتدائها عيب
وعار
الثقافة الصحراوية
تعتبر ثقافة
الصحراوين بالدرجة الأولى ثقافة عربية
إسلامية
افريقية لكنها تتميز بعدة ميزات تخصها دون الثقافات المجاورة و خصوصا في
الشمال و الشرق فهي ثقافة بيظان و يشترك معهم الموريتانيين
في اغلب ميزاتها

تقافة البيظان
مجتمع البيظان هو ذلك
المجتمع العربي المسلم
الافريقي المتميز عن
جيرانه شمالا و جنوبا و يعتز بهويته الذاتية و له لهجته و
عاداته و لباسه و علاقاته الاسرية و الاجتماعية الخاصة و
مثال على ذلك : في الملبس
نجد الدراعة الزرقاء
او البيضاء و اللثام الاسود للرجل و الملحفة للمرأة و هذا سوء
في البدو او الحضر و الكل يتكلم باللهجة الحسانية اما من حيث
العلاقات الاسرة
فالرجل لا يضرب زوجته مثلا (
لأن ذلك عيب و مناف لأخلاق المجتمع ) و المرأة المطلقة
تتزوج متى شاءت لأن الطلاق لا ينقص من مكانتها او مكانة
اهلها و تظل معززة مكرمة
سواء عند اهلها او في
بيت زوجها تستقبل الضيوف و تكرم من شاءت و ذلك شرف لها , و لا
ادل على ذلك من ان اهم شرط في الزواج هو " لاسابقة و لا
لاحقة
" .

وللاحترام معنيين افقي و عمودي , فهو افقي في القبيلة و
العشيرة و المجتمع حيث
الصغير يجل الكبير و
يقدره و يحترمه ( لا ينظر في عينيه مباشرة و لا يرفع صوته و لا
يدخن امامه مثلا ....) وعمودي في العائلة و الاسرة الواحدة
حيث لكل قدره الذي لا
يتجاوزه و هو

محترم من غيره...
منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://chobits.tk
 
العادات و التقاليد الصحراوية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Lost City :: حول العالم :: عادات و تقاليـــد-
انتقل الى: